3‏/9‏/2014

الجوارى ملك اليمين

لو حد سألنى عن سبب كتابة البوست وانا هفترض السؤال ده فهيكون ردى عليه ان السبب حوار انا شاهدته كان بين محمود سعد والشيخ خالد الجندى . الحوار ده تم من فتره حوالى شهر تقريبا أو يزيد ولكنى فضلت انشر البوست ده بعد فتره  وفيه هدفين من البوست . الهدف الأول هيكون حول الكلام الى كان فى الحوار الى دار بينهم والهدف الثانى سؤال ..؟ أين توجد الثقافة المصرية ؟
أو باللغة الدارجه فين الثقافة المصرية ؟ ولماذا أصبح الطبقة التى يفترض انها الأكثر ثقافة هى الأقل ثقافة وفهما ؟
فى البداية الحوار كان بيتكلم عن ايه كان الشيخ خالد بيتكلم عن ملك اليمين من الجوارى وهذا فى صدر الإسلام وانه يمكن للرجل ان يمتلك ايماء جمع أمة أو جارية وكان بيتكلم ان وسيلة الحصول عليهم كانت عن طريق الحروب والسبى والشراء وغالبا معظم الى بيقرا مقالى أكيد عارف نظام الجوارى قديما فلذلك لن اسرد فيه الكثير فنحن نعيش الأن فى عصر بلا جوارى ويحرم قانونا جلبهم من بلاد أخرى . المهم انه محمود سعد سال الشيخ خالد هو ممكن اشترى جارية من بلد نظامها يسمح بده وأدخلها بلدى عادى فرد عليه الشيخ خالد انه لا بد من موافقة ولى الامر فى البلد التى تقطنها رجع محمود سعد يساله عن معاشرتهم فطبعا الجارية تعامل معاملة الشئ وليس معاملة الحره لانها تملك بالمال ويجوز معاشرتها دون العقد عليها وبأى عدد فطبعا الذى جعلنى أكتب أو انتقد الحوار ان محمود سعد ظهر بعد الكلام ده بمظهر الإنسان المصعوق مما يسمع وكل شوية يسال الشيخ خالد هو ده فى الإسلام .هو ده فى الإسلام . واراد ان يقول أن الإسلام أهان المراه بهذا ولكن الشيخ خالد حاول يلطف الجو وقاله ان دى كانت عادة فى هذا العصر ولكن محمود سعد أصر انه يفضل مستغرب وكأنه يندم على اعتناقه للإسلام ده مختصر مش شديد للحوار 
هنا بقى نبدأ الكلام ... الشيخ خالد الجندى رجل زو علم ولكنه لم يستطع ان يدير الحوار مع محمود سعد والى دوره جاى بعدين
 أولا الجوارى أو نظام العبوديه كان يسرى على الذكور والإناث جوارى وعبيد .
 ثانيا انها كانت تجاره رائجه جدا فى عصر الجاهليه وصدر الإسلام
 ثالثا فى هذا العصر كان يوجد عبيد فى أوروبا وافريقيا وكل اسيا بل إنهم كانوا يلقوا معامله قاسيه مقارنه بمن هم فى الجزيرة العربية فى صدر الإسلام حتى اعظم الحضارات الأوروبية كان يوجد بها عبيد زى الحضارات الرومانية 
رابعا كان المسلمين وذلك من تعاليم الدين الإسلامى يشتروا العبيد حتى اذا اسلموا أطلقوا سراحهم واذا أرادو العمل لديهم كان بأجر ومن أمثلة ذلك بلال وغيره الكثيرين
خامسا أصبح الفتاه الحره التى تؤسر تعامل معاملة الأسيرة وكان الدين يحض المسلمين على عتق العبيد طاعة لله وظهر ذلك فى كفارة طلاق الظهار ووفدية الحنث فى القسم وغيره ايضا من الأحكام كما جعل للعبيد والجوارى نصف دية الحر وعليه نصف العقاب اذا أتى نفس الجرم 
سادسا من مظاهر رحمة الغسلام ومحاولة قضائه على الرق والعبودية انه اذا امتلك الحر جارية وحملت منه  فهى معتقه بحملها منه حتى يصبح ولدها حر من أب وأم احرار 
وهناك الكثير والكثير من المواقف التى كان يعتق فيها الجوارى والعبيد فى صدر الإسلام وظل هذا قائم فى عهد الخلفاء الراشدينحتى أتى عصور الخلافة التى تبعت الخلفاء الراشدين مثل الاموين والعباسين وغيرهم فأعادو نظام الجوارى والحرملك لشهوة فى نفس حكامهم فهذا لم يكن خطأ الإسلام بل خطأ الأشخاص أنفسهم .مع انه مباح الا انه كان من الأولى عتق الرقاب كما أمر نبينا محمد عليه الصلاة والسلام.
واعتقد وما انا بعالم دين او متخصص به انه كان يصعب فى صدر الغسلام تحريم الرق فالخمر لم تحرم مره واحده ولكنها فى النهاية حرمت كذلك الجوارى كان يحض الإسلام على عتقهم هم والعبيد ونظرا لطبيعة العرب قديما كان يصعب تحريم الرق فقد كان الرق بديلا للقتل فبعض المجتمعات كانت عندما تسبى النساء تقتلها الا انه فى صدر الإسلام كان لا يقتل الأسير فكان الرق هو البديل وكان الرقيق عباره عن أموال فتحريم الرق كان سيصبح كمن يحرم على شخص ان يستخدم البغال فى الحرث فكلاهما كائن حى ولكن هذا عاقل وهذا غير عاقل . ورغم ما نراه دائما ان تحريم الرق جاء من المنظمات الأوروبية والأمريكية فيكفى أن نذكرهم فقط أنه فى الوقت الذى اختفى فيه الرق من بلاد المسلمين كانوا يجلبون الأفارقه كعبيد لخدمتهم فى بناء مجتمعاتهم فى العالم الجديد (أمريكا الأن).
نيجى بقى للجزء الثانى فين الثقافة المصرية وهنا الكلام موجه لمحمود سعد من المفترض أن الصحفى والاعلامى هم اكثر فئات المجتمع ثقافة فلما حضرتك متبقاش قرات عن نظام الرق أو استغربت من كلام الشيخ خالد فده دليل لحاجه واحده إنك جاهل جهالة عمياء ولا تستحق مقعدك فى برنامجك . ودليل انك لم تقرا القران وان كنت قراته فلقد قراته بدون فهم لأحكامه واذا كانتثقافتك متردية للدرجة دى فى احكام دينك فلا ثقافه يعترف بها لديك بعد هذا ومن الجميل انك كنت متشوق للإجابة وأنت تسال هل يمكن جلب جارية من دولة اخرى اذا سمح ولى الامر بهذا أنت من تريد جلب الجوارى وبعد ذلك تستعجب من انه يمكن هذا ومن المصادفة الجميلة انى نويت أكتب البوست من زمان والحمد لله حضرتك طلعت بموضوع المصرى بتاع زمان الى بيقف بالأندر ومعاه المدام كذلك وماسك فى ايده بيره فى الحالة دى الجارية اشرف من رجل يقبل أن يصبح ديوث ومخمور (سوكرى) وهذا يدل أيضا على الفكر الذى تحمله والذى يتجرد تجرد تااااااام من الأخلاق التى فطرنا الله عليها ولن أول لك تعاليم دينك فالحيوان ومعذرة فى الكلمة يغير على أنثاه ومن كانوا يمتلكون الجوارى قديما كانوا يحافظون عليها كحفاظهم على زوجاتهم .
لا تنسوا ان الدين الإسلامى ظهر فى عصر غير العر الذى نعيش فيه فلم تكن الحياة كما الأن لم يكن هناك تكنولوجيا واسفلت وسيارات فلو اقسمت لشخص عاش فى عصر صدر الإسلام او بعده أنه فى 2014 ممكن تنتقل من مصر للحجاز (السعودية) فى ساعتين لكذبك لانه لم يرى الطائرة ولو كان مثل هذا الشخص فى عهدنا لاراد الموت مره اخرى فما نفعله ونعده صغائر كان عندهم من الكبائر .
فانظر لفرق الزمن وطبيعة البيئة وستعلم ان الإسلام فى صورته الصحيحة لا يلوثه شئ واشد بياضا من الثلج الا ان من يعتنقونه هم من يجلبون له المساوئ .
أتمنى ان أرى إعلام مصر بثقافته القديمة فلا ارى الأن اى اعلامى الا ولا يجيد الا حديث السياسه أما غير ذالك فهو جاااااااااااااهل وطبعا نسبة قليلة هى التى تستمتع بحوارها فيحاور بذكاء ويعقب بحكمة ويستقى ما يريد ويستطيع الحديث في اغلب ما يعرض عليه 

قد يظن البعض ان نظام الجوارى لو كان موجودا لكان افضل ولكن لو نظرت للعمله من وجه اخر إذا كانت المهور عاليه وجئت بجارية لضاعت على الحرة نظرتها العاليه لن تتزوج النساء . واذا كان الإسلام اعطاك رخصة التعددية بشرط ان تعدل وفضل ان تتزوج بواحده وهو حق فكيف إذا ملكت من الجوارى 10 مثلا وليس لديك ناقة او شاه لديك الراتب وكفاه .....
فماذا أنت فاعل يا .....مسكين ؟ :)

هناك 10 تعليقات :

  1. تصفيييق حاااااااد جدا ليك
    انا احييك بشده
    وكم كنت اتمنى ان يرد الشيخ على الاعلامى محمود سعد بمثل هذا الرد
    بصراحه رد فعل محمود سعد مستفز جدا واسئلته ايضا للشيخ مستفزه اوى
    وفعلا كان لازم برد عليه الشيخ بطلاقه اكتر من كده
    تحياتى ليك ولموضوعك الرائع ده كما تعودنا منك

    ردحذف
    الردود
    1. قمر
      منورة مدونتى دائما بمتابعتك الدائمة
      وشكرا ليكى على التحية الجميله
      كلامك صحيح ولكن قد يكون طريقة الإعلامى هى الى أخدت الحوار فى المسار ده لانه بيحاول يفهمه
      بس كام الصح انه يفهم الناس أولى من كده
      تحياتى لحضرتك على مرورك وتواجدك الدائم

      حذف
  2. موضوع غايه فى الاهميه .. انا فعلا استمعت لهذا الحوار بين محمود سعد والشيج الجندى

    فبديهيات ديننا الحنيف يوجب علينا الاطلاع والتفكر فى امور دنيانا وديننا ..

    ونتقن التعامل بالفاظة وشريعته ولاكن لا عجب على هؤلاء

    الذين يريدون البلبله والتمادى فى امور لا قبل لهم بها

    ولا بخطورة التعرض لها بأسأله من الهيافه بمكان.. وحسبنا ان بيننا من يفهم ويتفقه فى دينه وامورة

    احسنت قولا وحديثا .. كل الاحترام

    ردحذف
    الردود
    1. بسمة ورد
      من يريد البلبله ويتخذ من الدين وسيلة لذلك فإنه كمن يدعو لعدم تصديق ما به او انه يحاول أن يوصل للعقول أن هذا الدين لم يعد يصلح ويجب تجديدة كما نريد نحن أو يريد هو وذلك بذاية لفكر تحررى كما يصفوه بلا قيود اخلاقيه وكأن الأخلاق الأوروبية والأمريكية هى الفطره التى فطرنا عليها فيعتبرون مدتمعات الشواز هى صاحبة المبدأ الصحيح
      شكرا لمرورك
      تحياتى

      حذف
  3. علي اساس ان فضيلة الشيخ محمود سعد مشافش مسلسل جذور الي مصر كلها شافته وحفظته عشان يتكلم عن العبودية والجواري
    اصلا الشخص ده سبه علي الاعلام والاعلاميين
    اصلا دلوقت تحس ان هوجة الانحلال انتشرت اووي زي ما تقول ماشين مع موجة الحكم الجديد
    بجد حاجة محزنة اننا نلاقي الاشخاص الي المفروض انهم يقدمولنا الثقافة بينحدروا بتفكيرنا
    الله المستعان
    بوست يستحق الاشادة احييك بشدة

    ردحذف
    الردود
    1. رحاب
      انا مشوفتش المسلسل ده كده انا غلطان ههههه
      وبصراحة انا معاكى ان فيه موجة انحلال بس لو الموجه بسبب الحكم فده صعب احيانا بيكون الحاكم ظالم والشعب يوقفه وأحيانا أخرى بيكون العكس وأخلاق الناس لو تمام ده بيجبر الحاكم انه يحترمهم غصب عنه فى المجتمعات الأوروبية الشعب فرض الحرية وغن لم تكن حرية مقننة بأخلاق الا انه قد=ر يفرض وجوده
      وفعلا انه شئ محزن ضياع الثقافه فى الطبقه دى من الإعلامين
      شكرا لمرورك ونقدك وتواجدك الدائم

      حذف
  4. بداية الناس دلوقتي بقت بتستقي معلوماتها عن امور دينها ودنياها عن طريق التليفزيون والنت فبقت الناس في حيرة كل (صاحب علم) له رأي مختلف وربما يكون مناقض لغيره وممكن توصل الي حد مهاجمة احدهم لمن يخالفه الرأي فبدأت الناس تنصرف عن مدعي العلم هؤلاء وبدأ يبقي عندها شك حتي في الامور البديهية والسبب في ده طبعا ان كل واحد بيدعي العلم او حتي عنده علم بقي كل همه يكسب المال والشهرة وبس .
    شدني عنوان البوست لانه من الموضوعات اللي انا كنت دايما محتارة فيها وعجبني جدا نقدك للمحاور والضيف بغض النظر عن الاسماء وفعلا مش كل صاحب علم ينفع احاوره لان لازم بجوار علمه يكون في مهارة ادارة الحوار من كلا الطرفين طبعا لان ممكن الموضوع يكون بسيط لكن طريقة الحوار تخلي المشاهد يحصل له تشتت فكري زي ما بيحصل الايام دي .
    عجبني جدا تحليلك للموضوع وتدرجك في توضيحه لانه فعلا من الوضوعات اللي الناس بتسيء فهمها زي امور دينية كتير وللاسف الاعلام بدل من انه يزيل غموضها بيخلينا نفهمها غلط واحنا ممكن نكون من الاول فاهمينها صح بس محتاجين تأكيد
    واسمح لي اختلف معاك في نقطة ان الاعلامي مش بيفهم الا في السياسة الا اذا كنت تقصد السياسة الهادمة للمجتمع وسياسة الفتنة دول اخرتهم القاعدة علي الكرسي والفرجة علي المسرحيات الهزلية اللي قاموا بدور البطولة فيها.
    شكرا كتير علي الموضوع الرائع ده واللي اتمني ان كل اعلامي يقرأه ويفهم مغزاه وتوصل الرسالة يمكن يتغير ويغير معاه المجتمع

    ردحذف
    الردود
    1. مدرسة مطحونة
      كلامك صحيح ان الناس بتستقى معلومتها من الميديا ولكن لا اعتقد ان تضارب الاراء فيه مشكله بل انه بيسر أكتر ولكن من يبدى الراى هى دى المشكله كل واحد قرا كتابين بقى عالم وكل واحد قعد فى درس دينى بقى عالم وكل واحد الناسقالوله انت عالم بقى عالم إنما زمان كان فيه شروط لده وشروط صارمة كمان وشهادات واختبارات
      وبالنسبه لادارة الحوار فللاسف ده مكنش اسلوب حوار من اساسه محاولة التقفيل والتسبيق بالمعلومة والسؤال قبل انتهاء الجواب لجعله معلق ويعود اليه مره اخرى كسؤال جديد هذا اصبح اسلوب اعلامى يجزء السؤال ويعود اليه مرارا وتكررارا بدل من ان يتعب نفسه ويحاول ايجاد اجابه لذلك
      وبالنسبه للإختلاف فانا أحترم رايك كثيرا ولكنى اقصد ان معظم الأعلامبن المحاورين الان يتخذون من السياسه سبب للتحدث فى اى شئ سواء بالصح او الخطأ فمن ليس بعالم دين او متمكن لا أعتقد انه يحق له الحديث فيه واصدار فتاوى الا فى حدود ما يعلم ولا يصدر الفتوى الى عالم فقط فللفتاوى احكام أخرى اما ان يناقش أمور بسيطه فى الدين بهذا الجهل فهو اسفاف وتقليل من قدسية الدين
      انا الى بشكرك كثيرا على مرورك الكريم وشكرع على كلماتك الجميله ونقدك الراقى مع احترامى لوجهة نظرك واختلافك
      تحياتى

      حذف
  5. الردود
    1. قمر
      الجديد الأن
      وشكرا على متابعتك الدائمة
      وازددت شرفا بوجودك الدائم

      حذف